الشروع ببناء سور متحف التسامح على أرض مقبرة مأمن الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الشروع ببناء سور متحف التسامح على أرض مقبرة مأمن الله

مُساهمة من طرف Mohammad Ghalib Riziq في الثلاثاء مارس 23, 2010 6:46 am

شرعت الحكومة الاسرائيلية الأحد الماضي ببناء سور ما يسمى بمتحف التسامح في الجهة الشرقية من أرض مقبرة مأمن الله غربي القدس . حيث قام العمال ببناء أساسات السور بالإسمنت المسلح ، وتبلغ مساحة الأرض التي يقام حولها السور 12 دونما ، وتقع في الجهة الشرقية من أرض المقبرة

ووصف رئيس لجنة المقابر الاسلامية في القدس الحاج مصطفى ابو زهرة هذا الاجراء خطوة في تمادي الاحتلال بانتهاك مقدسات المسلمين ، وطمس الهوية وتغييرها وتهويد المكان .

وقال ابو زهرة " هذا إنتهاك صارخ لمقبرة إسلامية وعبث في رفات المسلمين فيها . "

وأكد أبو زهرة أن مقبرة مأمن الله موجودة قبل 14 قرنا منذ الفتح العمري وتعتبر من التراث الانساني ، وفيها قبور شاهدة ليومنا هذا بعضها منذ 800 عام .
وشدد على أن العبث في المقابر الاسلامية هو خيانه أمانة التراث الانساني ، وإسرائيل هي الدولة الوحيدة على الأرض التي تنتهك التراث الانساني.

مشيرا أنها تحوي على قبور العلماء وشهداء وقادة عبر أربعة عشر قرنا من أهالي القدس.

وطالب أبو زهرة اليونسكو والمؤسسات الدولية والثقافية والعالم المتحضر والعربية والاسلامية و الجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الاسلامي بإيقاف إسرائيل عن تماديها وغطرستها ، رافضا تدنيس القبور الاسلامية وهتك كرامة الانسان .

ونوه إلى أن هناك عشرات القبور تم تدميرها حديثا وإنتهاكها وتدنيسها كما قامت المؤسسة الاسرائيلية بإقتطاع 70 % من مساحة المقبرة لإقامة حديقة الاستقلال ، كذلك أقيم بيت الكرامة على أرضها .

وقال أبو زهرة " ما زالت إسرائيل تصر على بناء ما يسمى مبنى التسامح على رفات المسلمين ، و تدمير 400 قبر لشهداء وعلماء وأعلام مدينة القدس .

من ناحيته إستنكر رئيس الهيئة الاسلامية العليا الشيخ عكرمة صبري هذا الاعتداء ، وأعتبر جميع التغييرات التي طرأت على المقبرة هي باطلة وغير شرعية وحمل السلطات الاسرائيلية المسؤولية .

وقال " لقد تكررت الانتهاكات لحرمة مقبرة مأمن الله من قبل السلطات الاسرائيلية المحتلة ، وهذا إعتداء صارخ في التصرف بالأراضي الوقفية وإعتداء صارخ ايضا على رفات الأموات الذين لهم كرامة . "

وأضاف " فلا يجوز نبش القبور ولا يجوز العبث بعظام الموتى ، وما يسمى بمتحف التسامح الذي سيقام على هذه المقبرة هو في حقيقته متحف غير متسامح ، ولا يجوز أن نتصور أن يكون التسامح على حساب الآخرين والاعتداء على حقوقهم ."

المصدر:ـ
http://alaqsa-online.com/ar/news.php?action=view&id=1237

Mohammad Ghalib Riziq

عدد المساهمات : 328
تاريخ التسجيل : 15/10/2008
العمر : 29
الموقع : www.med-pulse.net

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى