ما التخصص الذي ترغب فيه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ما التخصص الذي ترغب فيه

مُساهمة من طرف اسراء في السبت فبراير 27, 2010 3:16 pm

معليش المقال طويل بس مره مفيد..منقول من موقع knol)


ما التخصص الذي ترغب فيه؟ "
، أكاد أجزم بأن جميع طلبة الطب قد سئلوا هذا السؤال ممن حولهم العديد من المرات . بعضهم إجابته جاهزة حتى قبل التحاقه بكلية الطب ، و كثير منهم إجابته "والله ما أنا عارف !" .
لابد أن اختيار التخصص الطبي من بين كل الخيارات المتاحة أمام طالب الطب – أمر يشغل فكر الطلبة و لو بدرجات متفاوتة . و لابد أن الكثير – و أنا منهم – سأل نفسه أو سأل شخصاً أكثر منه خبرة " كيف أختار التخصص الطبي الذي يناسبني ؟ " .
و قد وقع تحت يدي كتاب ممتاز ، عنوانه ( the ultimate guide to choosing a medical specialty ) أو ( الدليل النهائي لاختيار التخصص الطبي ) لمؤلفه الدكتور برايان فريمان في ديسمبر من عام 2003 ، و هو كان وقتها طبيب تخدير مقيماً بمستشفيات شيكاغو الجامعية بمدينة شيكاغو بولاية إلينوي بالولايات المتحدة الأمريكية . و قد أحب أن يشاركنا هذا الطبيب خبرته في الإجابة عن السؤال الذي شغل بالنا ، و شغل باله أيضا كما ذكر في كتابه ، فقال في مقدمة هذا الكتاب : " منذ ثلاث سنوات كنت طالبا حائراً في السنة الثالثة في كلية الطب ، ليس لدي أدنى فكرة عن خطوتي التالية ، سواءً في دراستي ، أو في حياتي العملية " . إلى أن قال : " و سرعان ما تبين لي أن التخدير هو الأنسب . و قد تبين لي – في هذا الوقت – حاجة طلبة الطب لمصدر جيد مكتوب ، يكون دليلا ً لهم لاتخاذ هذا القرار الصعب الذي يحدد مستقبلهم ، و هكذا ولدت فكرة هذا الكتاب " .
و الكتاب يأخذك في رحلة للبحث عن إجابة لهذا السؤال " كيف أختار التخصص الطبي الذي يناسبني؟ " ، فيذكر نبذة تاريخية عن نشأة التخصصات الطبية ، وتطورها ، ثم يبين العوامل التي تختار في ضوئها التخصص المناسب ، ثم نبذة عن كل تخصص طبي ، من إعداد مجموعة متميزة من الأطباء الأمريكيين المتخصصين في فروع الطب المختلفة .
و لعل الكثير قد كتبوا في هذا الموضوع فأبدعوا و أجادوا . و لكن قد يصعب على بعض الطلبة الحصول على هذه الكتب ، أو قد لا يجدون الوقت ، أو حتى الصبر على قراءتها . و لذا فقد رأيت أن أكتب هذا المقال المختصر في هذا الموضوع . اخترت من الكتاب الذي أشرت إليه أهم نقطة فيه – في رأيي – لتكون بداية التفكير الصحيح للطالب ، و هي ( العوامل العشرة لاختيار التخصص الطبي ) ، و هي تمثل خطوطاً عريضة لترشدك – عزيزي الطالب – على طريق الإجابة عن هذا السؤال " كيف أختار التخصص الطبي الذي يناسبني؟ " . و لم يكن دوري في هذا المقال مجرد دور المترجم و الناقل ، و لكني زدت ما رأيته مناسبا ، و لا يخل بالسياق .
فسواءٌ أ كنت طالبا ًفي كلية الطب ، أو طبيباً مقيماً يرغب في تغيير مجاله ، أو حتى طالباً في مرحلة ما قبل الجامعة ، و تفكر في اتخاذ الطب مهنة في المستقبل ، فستجد – إن شاء الله – في هذا المقال ما يعينك على اتخاذ القرار السليم ، و اختيار التخصص الطبي المناسب . فهيا بنا نستعرض العوامل العشرة لاختيار التخصص الطبي .





عوامل أساسية

أنواع التخصصات : عامة و متخص1- صة و مساعدة





نستطيع أن نقسم التخصصات الطبية المختلفة ، و التي تبلغ نحو عشرين تخصصاً أساسياً – إلى ثلاثة مجموعات رئيسية : أ - تخصصات عامة / ب - تخصصات متخصصة / ج - تخصصات مساعدة . و ينبغي على الطالب أن يختار نوع التخصص الذي يرغب فيه أولا ً ، ثم يختار بعد ذلك ما يناسبه من التخصصات التي تندرج تحت هذا النوع .


أ- تخصصات عامة



يمارس أطباء هذه المجموعة العناية الطبية الأولية . و تشمل هذه المجموعة طب العائلة ، و طب الأطفال ، و طب الأمراض الباطنية ، و الطب النفسي ، و أمراض النساء و التوليد . الطبيب الذي ينتمي إلى هذه المجموعة يتميز بالمعرفة الطبية الواسعة ، و يتعامل مع المشاكل الطبية الشائعة و المزمنة في المجتمع . يشكل هذا الطبيب جزءاً من حياة مريضه ، و يتابعه باستمرار لمدة طويلة . الطب الوقائي جزء لا يتجزأ من مهام هذا الطبيب ، فعليه أن يلتقط الأعراض المبكرة للمرض ليمنع مريضه من أن ينتهي به الحال في العناية المركزة . و لأنه أول طبيب يرى المريض فمهمته صعبة في تشخيص المرض عن طريق أعراضه الأولية التي – في كثير من الأحيان – لا تكون محددة ، و تصلح لمجموعة كبيرة من الأمراض .
يقضي هذا الطبيب معظم وقته في العيادة . و يقع على عاتقه ضغط شديد لأنه مطالب إلى حد كبير بالموسوعية في المعرفة الطبية ، فعليه أن يعرف عن كل شيء ، و أن يواكب التطور ، و يتابع باستمرار الجديد في عالم الطب .

ب - تخصصات متخصصة




رغم أن طبيب الأطفال على سبيل المثال يعتبر في عرف الطب متخصصاً ، إلا إننا في هذا المقام لا نعتبره كذلك ؛ لأن المقصود بالطبيب المتخصص هنا من يهتم بمنطقة معينة من الجسم ، أو مجال محدد و ضيق من الطب . أطباء العيون و القلب و المسالك البولية و المخ و الأعصاب – على سبيل الذكر لا الحصر – جميعهم ينطبق عليهم هذا التعريف .
يعتمد عمل الطبيب في هذه المجموعة إلى حد كبير على المهارات الفنية و التقنية مثل قسطرة القلب و جراحة العيون . يحل المشكلة الإكلينيكية لمريضه ثم يتابعه فترة قصيرة ( على عكس التخصصات العامة ) . يتنقل هذا الطبيب بين المستشفى و العيادة أو ينشئ مركزاً طبياً متخصصاً .

ج - تخصصات مساعدة




يقوم أطباء هذه المجموعة بعمل الإجراءات المساعدة لباقي الأطباء ، سواء في التشخيص ، أو العلاج الأولي ، أو التأهيل بعد العلاج . تشمل هذه المجموعة تخصصات الآشعة ، و العلاج الطبيعي و التأهيل ، و التحاليل الطبية بأنواعها ، و الطب النووي ، و طب الطوارئ ، و التخدير ، بالإضافة إلى مجال البحث العلمي .
يعمل هؤلاء الأطباء غالباً في المستشفيات ، و ربما ينشئ بعضهم معامل خاصة للتحاليل ، أو مراكز لإعادة التأهيل . رغم أنهم ليسوا من أطباء الصف الأول ؛ لأنهم لا يحتكون مباشرة ً بالمرضى ، و يعملون في الكواليس الطبية ، إلا إن هؤلاء الأطباء لهم دور حيوي ، و لا تتم الرعاية الطبية على وجهها الصحيح دونهم . يعتبر هؤلاء الأطباء الجنود المجهولين في معركة الأطباء ضد المرض ، و لذلك فهم لا ينالون التقدير الذي يستحقونه ، و الذي يناله باقي الأطباء من المرضى و عائلاتهم بعد نجاحهم في تخفيف آلام المريض ؛ و لذلك عليهم أن يشعروا بهذا التقدير داخلياً من عند أنفسهم .


2- المحتوى العلمي و الإكلينيكي




ينبغي أن تحب مادة و محتوى التخصص الذي ستختاره و تقضي حياتك فيه ، فإذا أحببت تخصصك ، سوف تقبل بنهم على دراسته ، و القراءة فيه ، و سوف تكون عندك دائماً الرغبة في معرفة الجديد فيه ؛ الأمر الذي سوف يؤدي بدوره إلى تميزك في هذا التخصص . يمكنك من خلال الدراسة قياس ميولك بالنسبة لمختلف التخصصات ، فمثلا ً إذا كنت تميل إلى الفارماكولوجي و الفسيولوجي ، فربما يكون التخدير هو الأنسب لك ، و إذا كنت تكره التشريح ، فابتعد عن الجراحة و الآشعة و الباثولوجي .
هؤلاء الذين يحبون المهارات الفنية و التقنية سيجدون أنفسهم منجذبين إلى الفروع المتخصصة ( التي أشرنا إليها في العامل الأول ) مثل الجراحة ، بينما هؤلاء الذين يفضلون التجاوب مع المرضى ، و يحبون أن يتعاملوا مع نطاق واسع من الحالات ، فالأنسب لهم هي التخصصات العامة ( التي أشرنا إليها أيضا في العامل الأول )

3- مقدار الاحتكاك مع المرضى




ينبغي عليك أن تعلم مقدار احتكاكك بالمرضى في التخصص الذي تختاره . معظم طلبة الطب يحبون الاحتكاك بالمرضى ، و الحديث معهم ، و الكشف عليهم . بعضهم الآخر لا يجدون هذه المتعة في التعامل مع المرضى ، و يتجنبون الكشف عليهم ما استطاعوا ، و ينفرون من مناظر الجروح ، و روائح الدماء . في الطب هناك مكان للجميع ، و الكل له دوره المهم الذي لا غنى عنه . فإذا كنت تفضل العلاقات طويلة المدى ، و الرعاية المستمرة للمريض ، ففكر في الأمراض الباطنية و طب العائلة و ما شابه ذلك . أما إذا كنت ترغب في أن يكون احتكاكك مع المريض قصير المدى ، و لغرض محدد ، فلعل في طب الطوارئ أو التخدير ما يحقق مرادك .
أيضاً ، إذا كنت لا تمانع أن تعمل بسرعة ، تحت الضغط و القلق ، و أن تتسخ ملابسك ، ففكر في طب الطوارئ ، و الجراحة ، و أمراض النساء و التوليد . في المقابل هناك ما يمكن أن نسميه بالتخصصات
النظيفة ؛ حيث يزيد مقدار التفاعل مع المريض كثيراً ، و في نفس الوقت يقل مقدار الكشف اليدوي ،
و الفحص المباشر للجسم مثل الطب النفسي ، و الرمد ، و تشخيص الأورام .

4 – نوعية المريض





لا طب بدون مرضى ، و كل الأطباء في كافة التخصصات - بمن فيهم أطباء التحاليل في معاملهم - يتعاملون مع المرضى بطريقة أو بأخرى . و من الأهمية بمكان عند اختيارك لتخصصك أن تتعرف على نوعية المرضى الذين سوف تتعامل معهم .
طبيب الطوارئ - على سبيل المثال - مرضاه دائما ساخطون ، غاضبون ، منهم من جعلهم ينتظرون ساعات ؛ لأن حالاتهم غير طارئة ، و هو مشغول مع حالات أخرى لا تحتمل التأجيل . أما طبيب الأطفال فعليه التعامل مع آباء و أمهات قلقين ، كثيري الشكوى ، بالإضافة إلى أطفال مرضى كثيري البكاء و العناد . هناك أيضا أطباء الأورام الذين يتعاملون مع مرضى بأمراض قاتلة ، لا يرجى لهم الشفاء ، رغم خضوعهم للعلاج العنيف . كما يوجد طبيب أمراض النساء و التوليد ، و مريضه عنيف ، يغضب و يعنف الطبيب لأي سوء تفاهم يتصور أنه يمكن أن يضر بالجنين . و هكذا ينبغي عليك أن تتعرف على مريضك و ترى هل ستستطيع التعامل معه أم لا ؟

5 – الفرص المتاحة أمامك لتنافس على التخصص




مع الأسف – عزيزي الطالب – إن حبك لإحدى التخصصات لا يكفي وحده للالتحاق به ؛ فزيادة التنافسية على كثير من التخصصات أصبحت من العقبات الكبرى في طريق اختيار التخصص . و لا بد على الطالب أن يعي حجم الفرص المتاحة أمامه للالتحاق بهذا التخصص أو ذاك ؛ ذلك أن فرص الالتحاق ببعض برامج التخصص قد تكون أقل بكثير من بعضها الآخر . كما ينبغي عليه أيضاً ألا يبني قراره على تنبؤات من عينة " أنا لا أصلح إلا لطب الأطفال " أو " أنا لن أشغل بالي بالتفكير في أي تخصص آخر ، فأنا قد اخترت طب العيون ، و انتهى الأمر " .
قبل اختيارك لأي تخصص ، عليك أن تقيم مستواك الأكاديمي تقييماً أميناً ؛ لتحدد التخصصات التي تستطيع أن تنافس عليها ، أو لتحسن من أدائك كي تنافس على التخصص الذي ترغب فيه . كما عليك أيضاً أن تتحلى بقدر كبير من المرونة ، خاصة إذا كنت تفكر في التخصصات التي يكون التنافس فيها على أشده ، فلا تحصر تفكيرك في خيار واحد لا تتصور نفسك في غيره ، فقد تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن ، بل ضع في ذهنك – إلى جانب خيارك الأساسي – خياراً ثانياً و ثالثاً تلجأ إليهما إذا لم يحالفك الحظ مع خيارك الأول ،" وَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تُحِبُّواْ شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ وَاللّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ "(216) سورة البقرة .



عوامل ثانوية

6- المكانة الاجتماعية




ينبغي أن يكون اختيارك لتخصصك اختيارك أنت وحدك . اختر المجال الطبي الذي ترى أنه يناسبك ، و أنك ستتميز فيه ، و لا تلتفت أبداً إلى وجهة نظر الآخرين من حولك في اختيارك . بعض الناس يعتقدون أن طبيب العائلة ، أو الطبيب النفسي لا يحظى بالمكانة الاجتماعية التي يحظى بها طبيب العيون أو جراح المخ و الأعصاب الذي يمكن أن يكون صاحب شهرة عالمية ، و هذا غير صحيح ، فلكل طبيب دوره المهم في الإطار الواسع للطب ، و فكرة أن بعض التخصصات يحظى أصحابها بمكانة اجتماعية أعلى من بعضها الآخر ، هذه الفكرة لا تتعدى كونها مجرد رأي شخصي في أذهان بعض الناس .
إنك إذا طرحت هذه المؤثرات الخارجية جانباً ، فسوف تفكر بشكل صحيح ، و تختار التخصص الأنسب لك ، و ينتهي بك الحال إلى أن تكون طبيباً سعيداً - إن شاء الله - . هذا ، و المكانة الاجتماعية الحقيقية للطبيب تتحقق بتفانيه في عمله ، و تميزه في تخصصه ، ودرجاته العلمية ، و سمعته الطيبة ، إلى جانب المكان الذي يعمل فيه ، أو الهيئة التي يتبعها ، و غيرها من العوامل التي لا علاقة لها من قريب أو من بعيد بنوعية التخصص الذي اختاره هذا الطبيب .
7 – نمط الحياة




لقد كان الطب دائماً مهنة شاقة ؛ فالطبيب يعمل ساعات طويلة في العيادة أو المستشفى ، و حتى في وقت راحته قد يتلقى اتصالا ً في منتصف الليل لإجراء عملية ولادة ، أو لإنقاذ حالة حرجة . و كثير من الأطباء الشباب اليوم يرغبون في نمط للحياة يترك لهم مساحة لاهتماماتهم الأخرى ، أو يتيح لهم قضاء مزيد من الوقت مع عائلاتهم . أضف إلى ذلك أن أكثر من نصف خريجي كليات الطب اليوم من الإناث ، و معظمهن يرغبن في وظائف مرنة تتيح لهن تربية الأطفال ، و إقامة حياة أسرية طبيعية . كما يعاني معظم الأطباء اليوم من ضغط كبير ؛ نتيجة لمشاكل التأمينات ، و التعويضات ، و التهديدات بالمقاضاة من جراء أي خطأ يمكن أن يقعوا فيه ، بالإضافة إلى فقدانهم الاستقلالية في حياتهم الشخصية ، حتى أصبحت اتصالات منتصف و آخر الليل أمراً طبيعيا ، و جزءاً من حياتهم .
تزداد نسبة هذه المشاكل في تخصصات العناية الطبية الأولية مثل الأمراض الباطنية ، و أمراض النساء و التوليد ، و الجراحة . لذلك يتجه كثير من الطلبة اليوم إلى التخصصات التي تتيح أسلوب حياة أفضل ، و متاعب أقل . وفقاً لما ذكره الدكتور برايان فريمان ، فإن هذه التخصصات تشمل الآشعة ، و التخدير ، و طب الطوارئ ، و طب العيون ، و طب الأمراض الجلدية ، و الباثولوجي ، و العلاج الطبيعي والتأهيل ، و طب المخ و الأعصاب . جميع هذه التخصصات تتيح لك التحكم في عدد الساعات التي تريد أن تخصصها للعمل .
و مع هذا ، فعليك - عزيزي الطالب - ألا تجعل كل همك الراحة ، فقد تتحول تلك الراحة المزعومة إلى ملل ، ليس لأن بعض هذه التخصصات مملة ، و لكن لأنك قد تكون اخترت تخصصاً لا تحبه ؛ لمجرد أنك تريد هذه الراحة المزعومة ، الأمر الذي أتى على حساب استمتاعك بعملك ، و تحقيقك للإشباع النفسي بالتميز في تخصصك . فكل تخصص له عيوبه ، و له مميزاته ، و عليك أن توازن لتختار الأنسب لك
.

4 – نوعية المريض





لا طب بدون مرضى ، و كل الأطباء في كافة التخصصات - بمن فيهم أطباء التحاليل في معاملهم - يتعاملون مع المرضى بطريقة أو بأخرى . و من الأهمية بمكان عند اختيارك لتخصصك أن تتعرف على نوعية المرضى الذين سوف تتعامل معهم .
طبيب الطوارئ - على سبيل المثال - مرضاه دائما ساخطون ، غاضبون ، منهم من جعلهم ينتظرون ساعات ؛ لأن حالاتهم غير طارئة ، و هو مشغول مع حالات أخرى لا تحتمل التأجيل . أما طبيب الأطفال فعليه التعامل مع آباء و أمهات قلقين ، كثيري الشكوى ، بالإضافة إلى أطفال مرضى كثيري البكاء و العناد . هناك أيضا أطباء الأورام الذين يتعاملون مع مرضى بأمراض قاتلة ، لا يرجى لهم الشفاء ، رغم خضوعهم للعلاج العنيف . كما يوجد طبيب أمراض النساء و التوليد ، و مريضه عنيف ، يغضب و يعنف الطبيب لأي سوء تفاهم يتصور أنه يمكن أن يضر بالجنين . و هكذا ينبغي عليك أن تتعرف على مريضك و ترى هل ستستطيع التعامل معه أم لا ؟

5 – الفرص المتاحة أمامك لتنافس على التخصص




مع الأسف – عزيزي الطالب – إن حبك لإحدى التخصصات لا يكفي وحده للالتحاق به ؛ فزيادة التنافسية على كثير من التخصصات أصبحت من العقبات الكبرى في طريق اختيار التخصص . و لا بد على الطالب أن يعي حجم الفرص المتاحة أمامه للالتحاق بهذا التخصص أو ذاك ؛ ذلك أن فرص الالتحاق ببعض برامج التخصص قد تكون أقل بكثير من بعضها الآخر . كما ينبغي عليه أيضاً ألا يبني قراره على تنبؤات من عينة " أنا لا أصلح إلا لطب الأطفال " أو " أنا لن أشغل بالي بالتفكير في أي تخصص آخر ، فأنا قد اخترت طب العيون ، و انتهى الأمر " .
قبل اختيارك لأي تخصص ، عليك أن تقيم مستواك الأكاديمي تقييماً أميناً ؛ لتحدد التخصصات التي تستطيع أن تنافس عليها ، أو لتحسن من أدائك كي تنافس على التخصص الذي ترغب فيه . كما عليك أيضاً أن تتحلى بقدر كبير من المرونة ، خاصة إذا كنت تفكر في التخصصات التي يكون التنافس فيها على أشده ، فلا تحصر تفكيرك في خيار واحد لا تتصور نفسك في غيره ، فقد تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن ، بل ضع في ذهنك – إلى جانب خيارك الأساسي – خياراً ثانياً و ثالثاً تلجأ إليهما إذا لم يحالفك الحظ مع خيارك الأول ،" وَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تُحِبُّواْ شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ وَاللّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ "(216) سورة البقرة .



عوامل ثانوية

6- المكانة الاجتماعية




ينبغي أن يكون اختيارك لتخصصك اختيارك أنت وحدك . اختر المجال الطبي الذي ترى أنه يناسبك ، و أنك ستتميز فيه ، و لا تلتفت أبداً إلى وجهة نظر الآخرين من حولك في اختيارك . بعض الناس يعتقدون أن طبيب العائلة ، أو الطبيب النفسي لا يحظى بالمكانة الاجتماعية التي يحظى بها طبيب العيون أو جراح المخ و الأعصاب الذي يمكن أن يكون صاحب شهرة عالمية ، و هذا غير صحيح ، فلكل طبيب دوره المهم في الإطار الواسع للطب ، و فكرة أن بعض التخصصات يحظى أصحابها بمكانة اجتماعية أعلى من بعضها الآخر ، هذه الفكرة لا تتعدى كونها مجرد رأي شخصي في أذهان بعض الناس .
إنك إذا طرحت هذه المؤثرات الخارجية جانباً ، فسوف تفكر بشكل صحيح ، و تختار التخصص الأنسب لك ، و ينتهي بك الحال إلى أن تكون طبيباً سعيداً - إن شاء الله - . هذا ، و المكانة الاجتماعية الحقيقية للطبيب تتحقق بتفانيه في عمله ، و تميزه في تخصصه ، ودرجاته العلمية ، و سمعته الطيبة ، إلى جانب المكان الذي يعمل فيه ، أو الهيئة التي يتبعها ، و غيرها من العوامل التي لا علاقة لها من قريب أو من بعيد بنوعية التخصص الذي اختاره هذا الطبيب .
7 – نمط الحياة




لقد كان الطب دائماً مهنة شاقة ؛ فالطبيب يعمل ساعات طويلة في العيادة أو المستشفى ، و حتى في وقت راحته قد يتلقى اتصالا ً في منتصف الليل لإجراء عملية ولادة ، أو لإنقاذ حالة حرجة . و كثير من الأطباء الشباب اليوم يرغبون في نمط للحياة يترك لهم مساحة لاهتماماتهم الأخرى ، أو يتيح لهم قضاء مزيد من الوقت مع عائلاتهم . أضف إلى ذلك أن أكثر من نصف خريجي كليات الطب اليوم من الإناث ، و معظمهن يرغبن في وظائف مرنة تتيح لهن تربية الأطفال ، و إقامة حياة أسرية طبيعية . كما يعاني معظم الأطباء اليوم من ضغط كبير ؛ نتيجة لمشاكل التأمينات ، و التعويضات ، و التهديدات بالمقاضاة من جراء أي خطأ يمكن أن يقعوا فيه ، بالإضافة إلى فقدانهم الاستقلالية في حياتهم الشخصية ، حتى أصبحت اتصالات منتصف و آخر الليل أمراً طبيعيا ، و جزءاً من حياتهم .
تزداد نسبة هذه المشاكل في تخصصات العناية الطبية الأولية مثل الأمراض الباطنية ، و أمراض النساء و التوليد ، و الجراحة . لذلك يتجه كثير من الطلبة اليوم إلى التخصصات التي تتيح أسلوب حياة أفضل ، و متاعب أقل . وفقاً لما ذكره الدكتور برايان فريمان ، فإن هذه التخصصات تشمل الآشعة ، و التخدير ، و طب الطوارئ ، و طب العيون ، و طب الأمراض الجلدية ، و الباثولوجي ، و العلاج الطبيعي والتأهيل ، و طب المخ و الأعصاب . جميع هذه التخصصات تتيح لك التحكم في عدد الساعات التي تريد أن تخصصها للعمل .
و مع هذا ، فعليك - عزيزي الطالب - ألا تجعل كل همك الراحة ، فقد تتحول تلك الراحة المزعومة إلى ملل ، ليس لأن بعض هذه التخصصات مملة ، و لكن لأنك قد تكون اخترت تخصصاً لا تحبه ؛ لمجرد أنك تريد هذه الراحة المزعومة ، الأمر الذي أتى على حساب استمتاعك بعملك ، و تحقيقك للإشباع النفسي بالتميز في تخصصك . فكل تخصص له عيوبه ، و له مميزاته ، و عليك أن توازن لتختار الأنسب لك .


_________________


Everything in this world can be seen as u wish to.good or bad .simple or complicated.easy or
difficult.Its not how things are,its about how u look up to them.and how u look up to them is all up to
you!


اسراء

عدد المساهمات : 694
تاريخ التسجيل : 19/10/2008
العمر : 29

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.6abib.com/ask

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ما التخصص الذي ترغب فيه

مُساهمة من طرف Admin في السبت فبراير 27, 2010 3:44 pm

مشكورة با اشراء على الموضوع الرائع بمعنى الكلمة

موضوع تحفة

و اتيتي به بالوقت المناسب

بالنسبة لي حبيت الامراض التنفسية من اول نظرة Shocked

يعني بدي اتخصص باطني بعدين امراض تنفسية ان شاء الله

انا داومت كل شيء من عدا طب الاطفال

مشان هيك ممكن اغير رايي و احب طب الاطفال اكثر

بس ما اتوقع

_________________
medicine2005.ahlamontada.net

الطريقة الحضارية للتعلم

Admin
Admin

عدد المساهمات : 443
تاريخ التسجيل : 11/10/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://medicine2005.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ما التخصص الذي ترغب فيه

مُساهمة من طرف اسراء في السبت فبراير 27, 2010 8:28 pm

respiratory kteer 7eloo bs lle 3indo 6olet bal ll internal medicine
be nesbeh ele ... 7beet el ENT 6abe3et dwamo o kawno fe surgeries ro3'om enno ta5asosat el surgery shwi sa3be ll females
bs el 2nd choice momkin ykon family medicine eza elwa7ad bdo yraye7 rasoo o y3esh 7yato kwayes
bdal el gynee momkin ydal kman good choice l kol el females
bs lessa ma dawmtoo 3shan a7kom 3leeh

7abee nsma3 ara2 aktar 7wl kol wa7ad sho 7abib yt5asas

w shokran 3l moror admin

_________________


Everything in this world can be seen as u wish to.good or bad .simple or complicated.easy or
difficult.Its not how things are,its about how u look up to them.and how u look up to them is all up to
you!


اسراء

عدد المساهمات : 694
تاريخ التسجيل : 19/10/2008
العمر : 29

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.6abib.com/ask

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ما التخصص الذي ترغب فيه

مُساهمة من طرف Mohammad Ghalib Riziq في الأحد فبراير 28, 2010 8:43 pm

السلام عليكم
الموضوع جميل وبقدملنا فكرة جيدة عن ما يجب أن نختاره نحن
لا ما يختاره لنا المجتمع أو الأهل أو التخصص الذي يجلب أموالا طائلة

فبالنسبة لإختيار تخصص ما
دائما يأتي نتاج عدة عوامل
أولاها رغبة الطبيب ومحبته للموضوع رغم عدم كفاية هذا الأمر وهذا أعتقد مشاهد وملموس أثناء دواماتنا
وثانيها تقدير الشخص لقدراته وما يستطيع وما لا يستطيع عليه
طبعا ليس تقليلا من قدرة أحدنا وإنما ملامسة الواقع في الإختيار
وأمثلة ذلك ذكرت في الأعلى
وأمور أخرى لا تحضرني الآن لكنها تتدخل في اختيار التخصص المناسب
multifactrial
بالإضافة لذلك، يجب أن لا يستعجل أحدنا في الإختيار أو وضع تخصص واحد ي فكره حتى قبل دخوله الطب أو التفكير في تخصص واحد واستثناء الآخر
مما قد يسبب للشخص الإحباط في حال عدم استطاعته للحصول على ما أراد

فأذكر مثالا يحتذى به دائما وهو أنا Smile
دخلت الطب وليس في فكري شيء
بدأت سنة رابعة ولم أفكر في شيء
مع استثنائي للجراحة من أول عملية حضرتها
وفي سنة خامسة زاد اصراري على استثناء الجراحة بفروعها كاملة
وبدأت أميل لكن "لم أتخذ" القرار بعد إلى مجموعة من التخصصات
علما مني أني في سادسة وفي الإمتياز قد ألغي قرار استثناء الجراحة مثلا

لذلك هذه القائمة بالترتيب لم أميل له أكثر
لكن مع العلم أنني قد أغير الترتيب كاملا فيما بعد

الطب النفسي (علما إلى الآن لم أداومه ولا أعلم عنه شيء، لذلك قد تتغير فكرتي عنه بعد الدوام. وهنا أذكر آراء الناس بما فيهم الأطباء حول التخصص،
فكل شخص أقول له ذلك من زملائي ينتقدني لذلك ويعتبر أن التخصص "غبي" وأقل مكانة اجتماعية وكأننا نبحث عنها، لكن لم يثنوني عن رأيي، وبالنسبة للأهل كانت مجرد طرح للفكرة بشكل سطحي فأعطي الرأي مباشرة بالرفض مع اختيارهم للتخصص الذي يريدون، وأيض لم يثنيني عن التفكير فيه، والمجتمع أيضا ينظرون له بأقل مكانة اجتماعية للأسف وأنا غير ناظر لها وأقل جلبا للمال وهذا لا يهم وأنه للمجانين وأرد عليهم بأنهم هم المجانين)

الثاني أطفال وهو جميل وكل العالم بدها اياه عشان هيك يمكن ما أقرب عليه

الثالث باطنية أعصاب وهو جدا جميل وروعة وقد يكون مستقبلا هو الخيار الأول

الرابع باطنية لكن بأي لحظة ممكن أشيلوه

الخامس ممكن باثولوجي أو فيسيولوجي والله اعلم

واخيرا قد أختار جراحة

ففي النهاية وعذرا للإطالة
take home message
لا تختار الآن وتعلق نفسك بتخصص ما

Mohammad Ghalib Riziq

عدد المساهمات : 328
تاريخ التسجيل : 15/10/2008
العمر : 29
الموقع : www.med-pulse.net

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ما التخصص الذي ترغب فيه

مُساهمة من طرف اسراء في الأحد فبراير 28, 2010 11:53 pm

shokran dr.m7amad 3l moror

b nesbeh ll psychiatry
bsra7aa ana be nesbe ele ho ta5asos jedan jameel lle bdo ybdi3 feh

bs ymkin fe sefat mo3yaneh lazim tkon mwjodeh be 6abib mthl
6oolet elbal
3ndo qordah kbeeeeere 3l estma3 el jayed
theqato b nafsoo 2d 7alha
o aham eshe b r2yee en ykon ejtima3yan momtaz o elo 5ebra kwayse fe ksb qloob elnaas b klamo b manzaro aw b aslobo o 6raeqet nazretoo
qsdee "good body language"

ro3'om enno mo3zam drs 3enna they dont have any body language at all !!

e enshalla lma tdawmo r7 ti3rafo aktar
o elmohem feh
enno feh kteeer jwaneb b psychotherapy he 3ibarah 3n eldeen o eltadayon
f el6abib el6amoo7 ll jihateen by2dar yst3'el had elshe enno yksab 2loob elnas ll den o y3alejhom bnfs el w2t..l2no klmet el dr b deen kteeeer akbar o aktar t2theer mn klmet ai 7da

o be tawfeeq jamee3an

_________________


Everything in this world can be seen as u wish to.good or bad .simple or complicated.easy or
difficult.Its not how things are,its about how u look up to them.and how u look up to them is all up to
you!


اسراء

عدد المساهمات : 694
تاريخ التسجيل : 19/10/2008
العمر : 29

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.6abib.com/ask

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ما التخصص الذي ترغب فيه

مُساهمة من طرف Mohammad Ghalib Riziq في الإثنين مارس 01, 2010 6:34 pm

مزبوط الكلام هاد
وسبق حكالي إياه شخص وبينلي هذا الأمر رغم إنه مش طبيب

فعشان هيك حكيت أثناء كلامي السابق
أن على كل شخص تقدير الأمور بمقاديرها الصحيحة وينظر لنفسه هل يستطيع أن يوفق نفسه عليها أو لا
طبعا، لذلك أنا ملت للطب النفسي. رغم أني حسيت من الكلام إني لازم أبعد عنه، على كل مش مهم
ولهذا أيضا أنا قمت بوضع مجموعة من التخصصات لنفسي

وأرجع وأعود وأكرر
الإختيار ليس الآن
وما نفكر فيه الآن هو مجرد أحلام أو ميول
وليس الخيار
وبالتوفيق..ـ

Mohammad Ghalib Riziq

عدد المساهمات : 328
تاريخ التسجيل : 15/10/2008
العمر : 29
الموقع : www.med-pulse.net

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى