هيا أدينوا واشجبوا، فهذا يضيع فرص السلام!!!!!!!!!!!!!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

هيا أدينوا واشجبوا، فهذا يضيع فرص السلام!!!!!!!!!!!!!!

مُساهمة من طرف Mohammad Ghalib Riziq في الأربعاء نوفمبر 04, 2009 6:03 am

يهود يصادرون منزلا فلسطينيا بالقدس



أسر مقدسية في حي الجراح بالقدس المحتلة طردت من منازلها (الجزيرة)

استولى يهود تحت حراسة الشرطة الإسرائيلية على منزل آخر في القدس الشرقية المحتلة الثلاثاء، فيما يعده الفلسطينيون حملة منظمة لطردهم وتعزيز سيطرة إسرائيل على مدينة القدس بأكملها.

ويعد هذا المنزل الذي بنته عائلة الكرد الفلسطينية منذ عشرة أعوام السابع الذي يستولي عليه المستوطنون اليهود في العام الحالي بعد معركة قانونية في المحاكم الإسرائيلية حيث يقول الفلسطينيون إنه من المستحيل الحصول على محاكمة عادلة.

وترفع هذه المنازل السبعة الآن العلم الإسرائيلي وهي في حي غالبية سكانه من الفلسطينيين ويحميها رجال مسلحون بالبنادق والمسدسات.

وقال مصدر حقوقي فلسطيني إن مجموعة من اليهود تحت حراسة من الشرطة الإسرائيلية اقتحموا الجزء المغلق من منزل الحاجة المُسنة رفقة الكرد (85 عاما) في حي الشيخ جراح وسط مدينة القدس، واعتدوا عليها وقاموا بإخراجها وأثاثها من المنزل.

وأضاف أن اليهود أقاموا في المنزل الذي سبق أن أغلقت السلطات الإسرائيلية جزءا منه بداعي عدم الترخيص، ولفت المصدر الحقوقي إلى أن المتشددين اليهود اقتحموا المنزل رغم قرار سابق من محكمة إسرائيلية يحظر عليهم الدخول إلى هذا الجزء.

وأوضح أن منزل رفقة الكرد أحد منازل الحي الـ28 المهددة بالإخلاء لصالح المتشددين اليهود في الحي، ولفت إلى أنه من المقرر أن تمثل الكرد في وقت لاحق الشهر الجاري أمام المحكمة لإصدار حكمها النهائي بهذا الشأن.

وقالت رفقة الكرد التي بنت المنزل منذ عشرة أعوام لابنتها المتزوجة إنها مقدسية فلسطينية ولم تأت من شتى أنحاء العالم.

وكان منزل عائلة الكرد خاليا ومغلقا منذ ثمانية أعوام بموجب أمر قضائي انتظارا لتسوية النزاع بشأن ملكية الأرض.

"
أبعدت الشرطة الإسرائيلية أفراد العائلة الفلسطينية أثناء قيام أكثر من عشرة إسرائيليين بنقل الأثاث خارج المنزل
"
وأبعدت الشرطة الإسرائيلية أفراد العائلة الفلسطينية أثناء قيام أكثر من عشرة إسرائيليين بنقل الأثاث خارج المنزل.

ويسود المكان توتر كبير، حيث يرفض المستوطنون مغادرة البيت، فيما تمنع الشرطة الإسرائيلية مواطنين فلسطينيين من الوصول إليه وإخراج المستوطنين منه.

وزعم يحيى جوريش وهو يهودي من أصل يمني يتحدث العربية أن عائلته تمتلك الأرض ولديها وثائق من عهد الإمبراطورية العثمانية تثبت ذلك.

وأضاف أن هذه أرض إسرائيل، والتوراة تقول إن الرب أعطى الأرض لليهود، وقال "هل تريدون الحرب؟ أعلنوا الحرب على الرب وليس ضدنا".

وضمت إسرائيل القدس الشرقية بعد استيلائها عليها في حرب العام 1967 وتعد المدينة كلها عاصمة لها، وهو ادعاء غير معترف به دوليا، ويقيم نحو 200 ألف يهودي في القدس الشرقية إلى جانب 250 ألف فلسطيني.

ويقول الفلسطينيون الذين يريدون أن تكون القدس الشرقية عاصمة لدولة يأملون إقامتها في الضفة الغربية وقطاع غزة إنه لا يوجد احتمال لكسب قضايا الأراضي في المحاكم الإسرائيلية أو المطالبة باسترداد أراض أو منازل في القدس الغربية أو إسرائيل.

وقام أحد النشطاء من حركة التضامن الدولي المؤيدة للفلسطينيين بتصوير عملية الاستيلاء على المنزل وتضمن التسجيل بعض الشتائم ومناوشات قصيرة، لكن دون عنف.

aljazeera.net

Mohammad Ghalib Riziq

عدد المساهمات : 328
تاريخ التسجيل : 15/10/2008
العمر : 29
الموقع : www.med-pulse.net

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى